جمعية نوميديا للثقافة والبيئة تخلد اليوم العالمي للغة الأم

Publié le par Association Noumidia

 

loghat-lom.JPG  يعد يوم الحادي والعشرين فبراير من كل سنة مناسبة للاحتفاء باللغة الأم على المستوى الدولي. وقد أكدت منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم على أن أكثر من نصف سبعة آلاف لغة متداولة على المستوى العالمي تتعرض للانقراض، مما يستدعي حشد الهمم واستنهاضها للعمل على صون وحفظ ما تبقى من هذه اللغات، والاعتراف بأهميتها دعما للتعدد والتنوع اللغوي الذي يعتبر إحدى المصادر الغنية للمعرفة ولتشكيل مختلف رؤى العالم.

إن اللغات هي الأدوات الأقوى التي تحفظ وتطور تراثنا الملموس وغير الملموس . لتساعد فقط كافة التحركات الرامية الى تعزيز نشر الألسن الأم على تشجيع التعدد اللغوي وثقافة تعدد اللغات، وإنما ستشجع أيضاً على تطوير وعي أكمل للتقاليد اللغوية والثقافية في كافة أنحاء العالم كما ستلهم على تحقيق التضامن المبني على التفاهم والتسامح والحوار

وبهذه المناسبة، وسيرا على عادتها، ستنظم جمعية نوميديا للثقافة والبيئة بالحسيمة نشاطا داخليا بمقرها يوم غد الثلاثاء 21 فبراير 2012 على الساعة الرابعة مساء  

  Composition16