السنة2012 الدولية للطاقة المستدامة للجميع

Publié le par Association Noumidia

anne1.pngالطاقات المتجددة هي أشكال من الطاقة الطبيعية التي لا ينجم عنها أو ينجم عنها عدد قليل من النفايات والمقذوفات الملوثة. وتتشكل أساسا من :

الطاقة الشمسية : المرتبطة بأشعة الشمس.

الطاقة الريحية : وهي الطاقة
المنتجة من الرياح.

الطاقة المائية : المستخلصة خلال الدورة
المائية (تمكن من إنتاج الطاقة الكهرمائية).

طاقة الأمواج : الطاقة المنتجة من الأمواج.

السنة الدولية للطاقة المستدامة للجميع

سيكون للطاقات المتجددة دور أساسي في توفير الطاقة المضمونة والمستدامة بالنسبة لجميع دول العالم. فالإمكانيات في مجال الطاقات المتجددة كبيرة، غير أن وتيرة تنميتها مرتبط بالسياسات العمومية المتبعة في مجال تطوير الطاقات المتجددة.

الطاقات المتجددة بالمغرب

تمثل نسبة تبعية المغرب للخارج في مجال الطاقة حوالي 96%. لذا يتعين عليه تنويع مصادر تزوده وتثمين موارده باستعمال الطاقات المتجددة: الشمسية والريحية والمائية أساسا. وقد تبنى المغرب حاليا إستراتيجية طاقية تهدف إلى تطوير الطاقة الريحية والشمسية واقتصاد 12%من استهلاك الطاقة في أفق 2020 و15 %في أفق 2030 .

الطاقة الريحية :

تم إحداث مجموعة من الحقول لإنتاج الطاقة الريحية: حقل تطوان (الكدية البيضاء 54 ميغاوات)، حقل لافارج بتطوان (32ميغاوات) ، حقل الصويرة (60 ميغاوات)، حقل طنجة (140 ميغاوات). وتوجد حقول أخرى في طور الإنجاز مثل حقل طرفاية (300 ميغاوات)، حومة طنجة (60 MW)؛ أخفنير (100 MW)، جبل حوش طنجة 135 MW) ).. . ويهذف برنامج الطاقة الريحية بالمغرب إلى تطوير 2000 ميغاوات في أفق 2020.

الطاقة الشمسية:

أطلق المغرب سنة 2010 مشروع الطاقة الشمسية لتطوير 2000 ميغاوات في أفق 2020. وهو من أكبر المشاريع في العالم. ويهم هذا المشروع مدن ورزازات (500 ميغاوات) وعين بني مطهر (400 MW) ، وفم الواد (500 MW) ، وبوجدور (100MW)، وصبخة الطاح (500MW) .

الطاقة المائية

تمثل الطاقة المائية حوالي 10% من الإنتاج الوطني للكهرباء .